في حضن الليل

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أنكفأ في حضن الليل

أخبيء رأسي في أعطاف ظلمته

و أسكب دمعي على صدر سكونه

عل انفاسي تغادر بحزني

أو تسقط أنت من ذاكرة شجوني

آهاتي تتوكأ النشيج

و صداها يتردد في فضاء روحي

جرحك الأخير كان عميقا

أعاد لي كرة الأحزان

ألقى بي من شرفة الأمل

إلى هوة المحال

كان مباغت ككارثة جوية

هائجا كطوفان عذاب

جافا كليلة عتاب

و مسرفا كل هم في عظيم المصاب

أعزيك في أم أعزي نفسي

لست أدري من منا مات قبل الأوان

 

اللوحة رسمتها بادوات الفتوشوب بدون صورة خارجية

هذا المنشور نشر في art. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s