كرونا

صامت هذا الشوق إليك

كل الانظار تترقب خطوتي نحوك

وحدي من يعزل مشاعره خلف

أبواب لا توصد رياح الوله

ولا تصد غبار رغبة اللقاء

شوق ككرونا

يمكث تحت ظل لهفتي

يتجول في أوردتي

لا تجدي معه كمامة الصمت

ولا أدوية الصبر

يؤلب نبضي و يستوطن أنفاس حنيني

يخنقني ولا مسعف لي

غير ذكرى أكلت ارضة الصبر أطرافها

وصورة غير الليل و الدمع ألوانها

لم يبقى لي صوت غير النشيج

وترقب الموت

هذا المنشور نشر في خاطرة. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s