قبيل الأفول

هل هذا عدل
أن أحبك أنا العمر كله و تحبني لأيام مضى بها ركب الزمن
و أن أبقى أحيك ثوب الرجاء بخيوط الأمل على ضوء دمعي
و ترفل أنت بثياب الهجر تحت قناديل السهر و ليالى السمر
أن أحدث عنك الظل الملازم لجدران صمتي و تغني أنت للورد المتراقص
على كل غصن
أعدل أن أبكي على لبن الود المسكوب على رمال الجفا
و تضحك أنت على العطر المسكوب في كفوف المساء
أعدل أن أعيش في كنف حلم أرهقه الأرق وهد شبابه ليل الفراق
و تعيش أنت في أحضان العناق و بهجة الرفاق
أعدل أن تننسى ملامحي في مرآة أيامك
و أحتفظ بملامحك في وجه حزني
كيف أثور على طغيان حبك و أتمرد على لحظات الانتظار
و أعلن ثورة مشاعري على ظلم غرورك
كيف أردد مع الفراشات الهائمة نحو أضواء الشموع
أنا أريد أن يسقط الغرام
كيف أثبت للعالم كله أني في سجن حبك منذ ألف عام
و أن عيونك أكبر معتقل للتعذيب
و أن قلبك قبو رهيب
و أن جنود الشوق إليك يستعينون بشبيحة الهيام
و يطلقون الشجن المسيل للحنين
منذ سنين
و أنا أنتظر ربيع الحب و لا مطر في غيوم العتاب
متهاوية مشاعري تشكو ظمأ الغياب
متهاوية مدن فرحي تشكو الخراب
سأعلنها ثورة و سأحرق قلبي المهادن قلبك
و سأبدأ باضراب عن الشوق
و أعلن حالة العصيان
و رفع راية النسيان
و سأسميها لحظة الأفول

هذا المنشور نشر في art. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s