جموح

هل كنت تعلم
أيها البعيد
أن حبل الوعد قصير
حين مددت لي حبك
و أنا أجهل العوم في بحر الضباب ..؟
هل كنت تعلم حين
اسرجت لي خيول الأماني
ليعتريني جموح الشوق
فألوي أعنتها باتجاه ظلك

أنها خيول السراب ؟

هل كنت تدرك قبل أن
تراقصني على لحن الشوق
أننا سنجلس بعدها طويلا
على مواني الغياب
نستمع لصدى الصمت
ونعيق الغراب
أن كنت تعلم فتلك مصيبة..؟
و أن كنت لا تعلم
فقد عظم المصاب…!
\
\
\
لوحة رسمتها بالآلوان الزيتية على قماش الكنفاس

هذا المنشور نشر في art. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s