ذهول


ذهـــــــــــــــــــول

بعد الفراق
كل حديث عنك
يبدو ولي ضربا من العبث
تماما كمن ينفخ موقد ترمد
لا يعود الا بالاختناق
اليوم لن أكتب عنك
عن أعيد على مسامع الظلال قصة
العود الأعوج
لن آندب حظ أثواب الانتظار
و لن أشرح أسى العطر المحبوس في قواير
يعلوها الغبار
لن أذرع الكون باقدام الحيرة
و لن أبادل الناصية نظرات الترقب
لن آبكي الثواني المهدرة من عمر توقف
عند آخر قرار
ولن أمسح في ذات الوقت دموع النوافذ
سأقف كساعة حائط تشير إلى موعد قديم
غاب عنه الواعد و الموعود
ولم يحضره سوى شوق عنيد

هذا المنشور نشر في عدد زوار همس الخاطر. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s