خيــــــــبة

خيبة

أن تتسربل بالشوق
و تمد عنقك من شرفة الانتظار
فتجده يدخل من باب على الرصيف المقابل

خيبة

أن تهم بإشعال شمعة فرح
فتجد أن كبريت الأماني فارغ

خيبة

أن يتسع قلبه للجميع
وتبقى أنت خارج القلب

خيبة

أن تداعبك أحلام الصقور
وعندما تهم تكتشف انك مكسور الجناح

خيبة

أن تضع أصابعك أمام عينيك لتبدأ عد أصدقاءك
فتجد أن أصبع واحد قد يفي بالغرض

خيبة

أن تكتب مشاعرك وتعطرها بأشواقك
وترسلها بيد اللهفة فتصل إلى سلة
مهملات قلبه

خيبة

أن ترتد أوجاع عتابك إليك
ويسخر منك ذلك الوهم
الذي صور لك في لحظة حنين
أنك
أبدا لن تهون عليهم
فتكتشف انك هنت
حتى أصبحت هباءا منثورا

خيبة

و حين ينحني ظهرك من وزر
تحمل خطاياهم
يلقون عليك قشة الاتهام
بالذنب

خيبة

أن تبني قصور أحلامك
على شواطيء حبهم
و تأتي موجة خذلان
تحيلها إلى أطلال أحزان

خيبة

أن تعدد الخيبات
فتجد أن التعب يتوعدك
بالمزيد من الالم

خيبة

أن تتوسم فيه النخوة الرجولة
الشيمية
فتصدمك الخشب المسندة

خيبة
أن تراها كمدينة ساحرة
تغريك بالسكنى
وما أن تهم
تفزعك أجواءها المتقلبة

هذا المنشور نشر في غير مصنف. حفظ الرابط الثابت.

1 Response to خيــــــــبة

  1. ●°● روعـہ كتب:

    مسسساء الروعة }~يتجدد عهد الإبداع في متصفحككانت بعض حروف الخيبة لي قارئةدامت أفكارك الذهبية التي تنثر إبداعك لنادمت بـ الروعة والألق .. .. .. التي يشكلها قلمكفي حفظ المنان

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s