ذكرى

تسألني

 

 

لا أعلم يقينا

ولكني أدرك حبا

أن للشوق سطوة

صولجانها الوفاء

و لأني أحببتك بصدق

أعلم أن صدقي سيأتي بك يوما

و تقف هنا علي رصيف حنيني

مكبلا بالوجد طالبا

أطلاق سراح ذكرياتي

من قلبك

أعلم أنك

حين تغمض عينيك تجدني بين جفنيك

ضوءا ينير دورب الاحلام الزقاء

تقلبني بينهما

لاسقط مع على خدك دمعة

تقاوم انفاس ضجرك

ألم أقل لك

أنك لن تستطيع معي هجرا

أقسم لك أني هنا

حقا لم اتعمد  إحياء  الذكرى

 

اللوحة من أعمالي

 

 

 

هذا المنشور نشر في art. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s