كلمة جوفاء

في اللحظة التي تفقد فيها الكلمة احساسها
و تبقى حروف معلقة على باء الجواب
كلمتك الأخيرة نزلت على سؤالي كضباب 
حجب نصف الضوء و ترك لي منتصف الطريق
عيناي تتخليان عن التحديق في شفتك
و ترميان بصرهما على صمت الأفق
أذني تصغي لهذا الصمت الرهيب
هكذا انتهى كل شيء بيننا
بكلمة من فوهة قلب كاتم للحب
أضع يدي على راحلة أحلامي
و أهديها الضياع
أقف على حافة القرار السحيق
فيصيبني دوار الذعر
أتشبث بظلي الهارب إليك
فتجرحني شظايا كرامتي
أعد على سمع أيامي
كلمتك الفارغة كجب قديم
كي تعلم أبعاد العطش
فتستسقى الصبر

 

هذا المنشور نشر في عدد زوار همس الخاطر. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s