لست نادمة

يسألني طيفك الوفي
أنادمة أنت…؟
سؤال يرتب للسكون سرر الصمت
و يسكب في كأس الذاكرة عسل الصبر
نادمة
كلا يا عزيزي لست نادمة
من لايملك خيارا لا يعرف الندم
كان كل شئ معد سلفا منذ نظرة الحب الأولى
أدركت أننا نسيرا معا نحو الفراق
كلما حاولنا التملص من حقيقة المستحيل
عاجلتنا فلول اليقين
تسلط أضواءها ليعود قلبي كأرنب خائف يحتمي
بالضلوع العجاف
هذا المساء و أنا أرقب الشمس وهي تنحدر نحو الغروب
تاركة و شاح الشفق
ربما تفعل مثلي كل مرة عندما أغيب أترك ما يثبت حضوري
و أن كان ذلك حرف غريب على ورق اصفر
سيطول الصمت
يا رفيقي سيطول حتى يبلغ عنان نجمة بعيدة

هذا المنشور نشر في غير مصنف. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s