بلا ندم…


زمن مضى
و أنا مازلت أحمل شوقك جمرا
و أطوف به على ليل الأسى
لعل عيون اللهفة ترمقني
تهب لنجدتي من حريق يلتهم أطراف أملي
زمن مضى
و الجميع يسأل أين أنا
حتى أنا ما عدت أعرفني
ربما قلت أنا خلف جدار الصمت
أبحث عني في راحة الأيام
و المدى طريق بلا لافتات تعيدني
إلى نفسي
أو بارقة أمل تلوح باقترابي
من لحظات اللقاء
حفت أقدامي عناء
و جفت المآقي فما عاد يجدي البكاء
حين تفقد القدرة على الأختيار
يصبح الندم ترف مشاعر
و جلد لذات بريئة من كل دم
أجل أيها القلب لا تندم
فلم يكن لنا خيار في اقتراف هذا الإثم
هل يملك الأعمى
حق الندم أن أضاع لحظة الشروق
فلم يعرف سحر الغسق
و هل يملك المقعد حق الندم أن فاته ركب السباق
حين خانته القدم
و هل يملك الندم طائرا خلق بلا جناح
فأصبح صديق التراب
لا يعرف الندم إلا من أصر على أختيار العدم
و أنا و انت أخترنا الغياب
جذوة الشوق تحرق شغاف الروح
و لهيب الحنين يراقص مشاعري على وتر الالم
و أنا بلا أنت وجه بلا ملامح و قلم بلا حبر
و سطر بلا كلمات
و أنا بلا أنت صمت يتكي على سكون
غائم هذا الصباح
و حزين هذا المساء
و بينهما سحابة عطر بيد رياح الشتاء
و عواء ذئاب الرغبة المحمومة
أن تعود
لو للحظة أن تعود
صيف كنت أم خريف
دع الربيع ينتظر
فلم يعد يعني لي الزهر
ولا العطر
كل ما أريد أن يضمني معك رصيف
و المدى شاسع يسكنه الضباب
أمنيات تستحيل سراب
في هذا السكون
أين أنت و أين أنا
لا ظل يشي بأحد مر من هنا
أرى على البعد طيف
من يا تراه يكون….؟

هذا المنشور نشر في غير مصنف. حفظ الرابط الثابت.

3 Responses to بلا ندم…

  1. ME كتب:

    يارائعة القلمروعة حبرك وحروف تتلألا في السماءمتدفقه احساسا مرهفا وذوقا راقيا يعبر عن صاحبهتقبلي اجمل التحايا واعطرها

  2. سلوة كتب:

    شكرا كلماتك تطرب الفخر و تخجل الامتنان لك خالص الود

  3. صمت المشاعر كتب:

    اه يا روعة قلمك وابداعك ودامت انا مشاركاتك تنور لنا ولك مني مليون سلام وشكر وتقدير

اترك تعليقًا على صمت المشاعر إلغاء الرد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s